تيوبدي

ماهي الشيلات وما حكم سماعها

يفضل البعض الاستماع إلى الأغاني والموسيقى، ولكن بعد علمهم كونها تدخل ضمن المحرمات قرروا التخلي عنها واختيار سماع الشيلات، وهي عبارة عن فن من الفنون الشعبية التراثية القديمة التي تختلف تمامًا عن الأغاني، نظرًا لكونها لا تحتوي على الموسيقى والمعازف والألحان التي تتواجد في الأغاني العادية.

وقد تمت تسمية الشيلات بهذا الاسم نسبة إلى كلمة شال أي (رفع) وتعني رفع الصوت أثناء الالقاء أو الغناء، وقد تم مزج الموسيقى والمعازف بالشيلات حديثًا وهو ما جعلها محرمة في حكم الدين الاسلامي. وكثيرا من الناس يقوم بالسماع إلى الشيلات في موقع اغاني تيوبدي وهو موقع خاص للـ mp3.

اغاني شيلات تيوبدي

حكم سماع الأغاني وحكم الشيلات في الدين الاسلامي:

تعتبر الأغاني من المحرمات في الدين الاسلامي وذلك بإجماع جميع الشيوخ والفقهاء، نظرًا لكونها تحتوي على كلمات تحث على الفجور كما انها تدفع أي شخص إلى الاستماع إليها الكثير من المرات المتتالية، وتعتبر الأغاني أيضًا محرمة إذا كانت بدون موسيقى وإذا كانت كلماتها كلمات تحث على الفسق والفجور.

أما عن الشيلات فهي كلمات بدون موسيقى ومعازف ولهو، وهي في هذا الحالة غير محرمة خاصة إذا كانت كلماتها مقبولة لا تحتوي على أي أمر من الأمور السيئة التي تحث على الفساد.

ونستنتج أن الشيلات يشترط أن تكون كلماتها لا تحتوي على ما يحث على الفاحشة، كالتغزل في النساء أو قول الأذى في الغير، ويشترط أيضًا أن تكون بين المرأة والمرأة او الرجل والرجل، ولا يجوز أن تكون بيم مرأة ورجل أو العكس، ويمكن أن يتم سماع الشيلات بين الرجل وزوجته وهو شيء غير محرم على الإطلاق.

ولأن الشيلات غير محرمة طالما أنها لا تحتوي على ما يثير الفتنة ويحث على الفواحش، من الضروري أيضًا أن لا يلهي سماع الشيلات عن آداء الفرائض الاسلامية وذكر الله سبحانه وتعالي حتى تكون غير محرمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *